يتميز الأردن بأنه بلد آمن مستقرٌّ على جميع المستويات وهذا يتيح للمتعلمين جوَّا دراسيًا ملائمًا لتعلم العربية والتقدُّم في التمكُّن منها.

و من الأسباب التي تدفع الطلبة للإقبال على تعلُّم اللغة العربية في الأردن:

  • الدراسة بأمان وطمأنينية، والعَيْشُ كما في الوطَنِ.
  • دراسة اللغة العربية في سياقها الثقافي والاجتماعي الحقيقيّ.
  • التَّعَرُّض المُكَثَّف للغة العربية( الفصحى والعامية) المستخدمة في وسائل الإعلام العربية.
  • اكتساب العامِّيَّة الأردنية وعاميَّة بلاد الشّام.
  • للوقوف على واقع المنطقة وقضاياها السياسيّة والاجتماعية والثقافية عن قُرْبٍ ومُعايَشَة.
  • التعرُّف على تاريخ الأردن وبلاد الشام من خلال الزيارات الميدانية الترفيهية والثقافية.
  • التنَقُّل بيسر وسهولة بين الأردن وفلسطين والبلاد العربية المجاورة.
  • تنمية الكفاية التواصلية المقاربة لكفايات الناطقين الأصليين بالعربية.
  • التَّحضير والجاهزية لاختبارات الكفايات التي يتقدَّم لها الطالب في بلده.

 

Share.

Comments are closed.